الرئيسية / الأخبار / أخبار دول / الصين تتخِذ إجراءات جديدة لمكافحة إدمان ألعاب الفيديو.

الصين تتخِذ إجراءات جديدة لمكافحة إدمان ألعاب الفيديو.

صار الإدمان على الالعاب Game Addiction من المواضيع المتداولة كثيرا خلال هته الأيام لأنه لم يعد يعتبر مجرد نزوة عادية بل مرضا يجب تشخيصه , و يمكن القول أن الأسباب الرئيسية التي تؤدي الى إدمان الألعاب هي قلة وعي اللاعبين او قلة مسؤولية الأهل او إعتماد الشركات المصنعة لالسياسة الربحية دون الإهتمام بنوع الالعاب او تأثيرها على المستخدمين , ذلك ما دفع الصين لفرض قيود على القاصرين (الاقل من 18 سنة) إذ ان عدد لاعبي الonllin قد بلغ 110مليون طفل صيني.

حيث أعلن أنه من الاول من سبتمبر سيمتلك الاطفال 3 ساعات في الاسبوع محصورة في أيام الجمعة السبت و الاحد فيما بين ال8 و ال9 مساء.

و لضمان فعالية ذلك تم التعامل مع الشركات المالكة للألعاب كTencent و NetEase لفرض قيود من داخل الألعاب نفسها بحيث يتم برمجة مدة اللعب لساعة واحدة وساعتين في اليوم كحد اقصى, ايضا سيتم تشديد عمليات التحقق من الهوية و الاعمار و إستخدام تقنية التعرف على الوجه .

بالإضافة الى ان الحكومة الصينية اعقبت بقرار اخر ينص على حظر كل من المخنثين و الذين يتعارضون مع فكرة دفاع الرجال عن الامة من جميع منصات الالعاب بإعلان وكالة الانباء الصينية ’’ضرورة إزالة المحتوى الفاحش و العنيف و كذلك الميول الابوية غير الصحية مثل التخنيث’’.

يرى أغلبية الناشطين على مواقع التواصل أن كلا القرارين يقودان إلى خطوة ناجحة و فعالة لبناء مجتمع حديث منظبط .

عن mohammed mouss

شاهد أيضاً

سلسلة هواتف النوت من سامسونغ يمكن أن تصل نهايتها .

منذ إعلان سامسونغ عن عدم وجود هاتف لعام 2021 من سلسلة النوت بدأت التلميحات بالتكاثر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.